استشهد اليوم الجمعة،تيسير الجعبري قائد لواء الشمال في سـرايا القـــدس،الذراع العسكري لحركة الجهاد الاسلامي،جراء قصف الاحتلال لشقة سكنية في برج فلسطين وسط القطاع.

كما ارتقى 3 شهداء،بينهم طفلة (5 سنوات )، واصيب في القصف 23 شخصاً بجراح متفاوتة بينهم اطفال.

جيش الاحتلال طالب سكان المستوطنات في غلاف غزة الدخول الى الملاجئ،واعلن عن حملة عسكرية " الفجر الصادق" لاستهداف مواقع للمقاومة في قطاع غزة،كما بدأ تفعيل منظومة القبة الحديدية تحسباً لإطلاق صواريخ من غزة .

وصرح أمين عام الجهـاد الإسـلامي، زياد النخالة: "لا مهادنة بعد القصف، والمقاومة موحدة، وذاهبون للقتال ولا وساطات الآن، والاحتلال بدأ المعركة وعليه تحمل المسؤولية".