اعلن الشاب مجد كبها من برطع الغربية،انه ترك عمله كشرطي اسرائيلي،وذلك احتجاجاً على الاحداث الدائرة في البلاد.


وبحسب قوله ان لم يخدم في مدينة القدس،وان هناك العديد من الشبان العرب تركوا هذه الوظيفة احتجاجاً علىممارسات الشرطة في المسجد الاقصى والشيخ جراح.