استشهدت مساء اليوم الاحد،السيدة الفلسطينية رحاب محمد خلف الحروب البالغة من العمر 60 عاماً،من بلدة حوسان،متأثرة بإصابتها التي اصيبت بها في وقت سابق من اليوم برصاص جنود الاحتلال بالقرب من مفرق " غوش عتصيون " جنوب مدينة بيت لحم.

وكان جنود الاحتلال قد اطلقوا عليها النار بزعم محاولتها تمفيذ عملية طعن بالقرب من مفرق " غوش عتصيون"،ونقلت الى المستشفى لتلقي العلاج لا انه اعلن وفاتها متأثرة بالاصابة.