في حلقة تلفزيونية على قناة " م بي سي " باسم " الجن " ، ويقدمها الاعلامي داوود الشريان ،استضاف احد "المشايخ" الذين يعالجون بالرقية الشرعية.

وأجرى أحد الرقاة اتصالا على الهواء، مع امرأة مصابة بـ"مس العاشق"، حيث قال إن جزءا من المكالمة، كان فيه الجن نفسه هو المتحدث.

وقال الإعلامي داود الشريان إن هذه هي المرة الأولى التي يظهر فيها "جن" على الهواء مباشرة في قناة "إم بي سي".

وحذّر الراقي الشرعي من خطورة الجن، والمآلات التي قد تصل الضحية إليها في حال لم تتم المسارعة لاتخاذ الخطوات اللازمة لـ"طرده".

بدوره، علّق مفتي السعودية، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، على ظاهرة انتشار الرقاة الشرعيين بكثرة، قائلا إن "أغلبهم لا يحسنون قراءة الفاتحة".

واتهم آل الشيخ، غالبية الرقاة الشرعيين، باستغلال هذا العمل من أجل كسب الأموال.

وقال خبير نفسي، إن غالبية من يراجعون الرقاة الشرعيين، حلّهم الأساسي لدى الأخصائيين النفسيين.