هدمت السلطات الاسرائيلية صباح اليوم الخميس، منزلاً لمواطن عربي في مدينة اللد،بحجة البناء الغير مرخص وخاصة انه قريب من سكة الحديد.

المنزل في " شنير " مكون من طابقين بني قبل 25 عاماً،ويعود لعائلة شعبان ويأوي 6 عائلات.

وبحسب صاحب المنزل،غازي شعبان،"ان امر الهدم هو قرار سياسي لأننا رفضنا الخروج من البيت مقابل تعويضات عرضتها علينا الحكومة. يريدون أن يخلوا كل منطقة سكة الحديد من العرب، وهذا مخطط له".