غادر برلمانيون أمس الخميس اجتماعا في البرلمان الفرنسي رفــضا لوجود طالبة محجبة في الاجتماع.

وقالت آن كريستين لانغ، عضو حزب الجمهورية إلى الأمام الحــاكم في فرنسا، في تغريدة عبر تويتر، أنها ترفـض وجود مــحجبة، وهي مريم بوجيتو رئيسة الاتحاد الوطني لطلبة فرنسا بجامعة السوربون، في اجتماع للبرلمان قلب الديمقراطية.

وأضافت بصفتي مدافــعة عن حقـ.ـوق المرأة والقيم العلــمانية، لا يمكنني قبول شخص يرتدي الحـجاب في الاجتماع.

من هي الفتاة المحجبة؟

مريم بوجيتو (21 عاما) هي فـ.ـتاة مسـ.ـلمة محـجبة تترأس الاتحاد الوطني لطلبة فرنسا في جامعة السوربون بباريس، وجدت نفسها فجـ.ـأة وسط هالة من الجـ.ـدال والنقاش في وسائل الإعلام المختلفة وفي وسائل التواصل الاجتماعي، وتحولت قصـتها إلى قضـية سـياسية وثقافية خاض فيها حتى السـياسيون والوزراء.

تفجــرت قــصة مريم عام 2018 بعد ظـ.ـهورها في مقابلة على القناة التلفزيونية الفرنسية “إم 6” (M6)، حيث تسـ.ـببت في ردود أفعال كثيرة، فبعض الفرنسيين لم يرق لهم رؤية فتـ.ـاة مسلـ.ـمة ترتدي الحجاب، وهي تتحدث باسم نقابة طلابية على شاشة تلفزيون فرنسي.

وقد نشرت مجلة "شارلي إيبدو" الفرنسية الساخرة، رسما يصور الفتاة المسلمة المحجبة "مريم بوجيتو" في صورة بشعة، لـ تشارك بذلك في هج