افرجت السلطات الاسرائيلية اليوم الخميس،عن الاسير انيس جميل صفوري البالغ من العمر 31 عاماً من شفاعمرو،بعد اعتقال 12 سنة في السجون الاسرائيلية.

واستقبلت عائلة الاسير ابنها انيس عند باب سجن النقب وسيتم نقله من قبل سلطة السجون إلى مركز الشرطة في مدينة شفاعمرو حيث يسرّح من هناك إلى منزله.

يشار إلى أن جميل صفوري، والد الأسير المحرر قضى 17 شهرا في السجون الإسرائيلية على خلفية مقتل الإرهابي "نتان زادة" مرتكب مجزرة شفاعمرو التي وقعت عام 2005 وأسفرت عن استشهاد 4 من أهالي المدينة.