قتل فجر اليوم الخميس،أحمد ياسر حنني البالغ من العمر 40 عاماً من بلدة بيت فوريك في نابلس جراء شجار.

وافادت مصادر محلية ان القتيل تعرض لعدة طعنات في جسده نقل على اثرها الى مستشفى رفيديا في نابلس،واعلن عن وفاته متأثراً بإصابته.

قوى الأمن الفلسطيني، هرعت الى البلدة من أجل تطويق الأحداث.