اقتحم مستوطنون في ساعات متأخرة من ليل امس الاحد،مسجد البر و الاحسان في مدينة البيرة واحرقوا مرافق المسجد وخطوا شعارات عنصرية على جدرانه.

وكتب المستوطنون على جدار المسجد "حصار على العرب وليس على اليهود، أرض إسرائيل لشعب إسرائيل".
ونددت وزارة الاوقاف الفلسطينية محاولة احراق المسجد،وقال حسام أبو الرب وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية : " بأن هذا الفعل الإجرامي والعنصري تتحمل مسؤوليته كافة، حكومة الاحتلال التي تعمل حثيثاً على دعم هذه الفئات الإرهابية والتي لا تألوا جهداً في الاعتداء على مقدسات المسلمين ومساجدهم".