قامت الاجهزة الامنية الفلسطينية في مدينة جنين باعتقال 4 شبان أجروا " محاكمة ميدانية " لفتى،كما ظهر في مقطع فيديو انتشر بشكل واسع.

وبحسب ما ظهر في مقطع الفيديو،قرر الشبان في نهاية " المحاكمة"، التي شهدها عدد من الاشخاص،العفو عن الفتى ومسامحته،ومن ثم قام مسلحون بإطلاق النار في الهواء.

وعلق محافظ جنين ،اكرم الرّجوب أن هذا "العمل الإجرامي الذي تجاوز كل قيم مجتمعنا الأصيلة، وضرب بعرض الحائط مؤسساتنا الشرطية والقضائية التي نحتكم إليها، ما كان ليمر مرور الكرام وتحت أي ذريعة كانت، مضيفا أن المؤسسة الأمنية ستتصدى بحزم وعزيمة لكل من تسول له نفسه العبث بأمن الوطن والاستقواء على الضعفاء، وإشاعة شريعة الغاب في تحصيل الحقوق، مهما كانت المبررات".