اتم مجلس بسمة المحلي عملية تعقيم وتطهير المؤسسات التعليمية جميعها، من مدارس ورياض اطفال وبساتين، تحضيراً للعودة التدريجية للطلاب الى مقاعد الدراسة.

حيث تم عقد جلسة تحضيرية يوم الخميس 02.05.20 مع مدراء المدارس ومندوبات عن مربيات الروضات والبساتين، وذلك للوقوف عن قرب على احتياجات المدارس وصفوف الطفولة المبكرة. 

وتم تزويدها بكل المستلزمات الضرورية للحفاظ على سلامة وصحة طلابنا ومعلمينا وعاملينا، حسب توصيات وزارة الصحة ووزارة التربية والتعليم.

يشار هنا ان طلاب الحادي عشر والثاني عشر قد عادوا لمقاعد الدراسة يوم الاربعاء 06.05.20 وستكون العودة بشكل تدريجي والتعليم بمجموعات صغيرة، وذلك لتجهيزهم لامتحانات البجروت وبشكل مكثف، مع الاخذ بجميع الاحتياطات الوقائية. أما للصفوف الدنيا والروضات والبساتين يوم الاحد 10.05.20.

وتابع المجلس " بسمة " في بيان له اليوم :

" وفي هذا المقام لا يسعنا الا ان نتوجه لاهلنا الكرام ان يجهزوا ابناءهم، والتقيد بتعليمات وزارة الصحة ووزارة التربية والتعليم.

والمجلس المحلي بسمة بدوره سيقوم بمواكبة عودة الطلاب والوقوف عن كثب على سير العملية التعليمية وتقييم الوضع بشكل يومي وعقد جلسات تشاورية اسبوعية والتواصل مع وزارتي الصحة والمعارف للعمل وفق توجيهاتها.

وستتخذ القرارات وفق المستجدات، ونود هنا ان نطمئن الاهل أننا بذلنا جل جهدنا لخلق بيئة تعليمية آمنة.

هذا وسنوافيكم بكل مستجد وسنبقى في المرصاد وبجهوزية تامة من اجل المحافظة على سلامة وصحة ابناؤنا.

أدامكم الله بأتم صحة وعافية، وحفظ الله بسمة واهلها وأمتنا جمعاء.

مع احترام
مجلس محلي بسمة  "