قالت مصادر في ولاية واشنطن بالساحل الغربي للولايات المتحدة بأن الدبابير الآسيوية العملاقة قد شوهدة مرة أخرى في بعض المناطق الزارعية بولاية واشنطن وقالوا بأنها تهاجم خلايا النحل.


ويمكن لهذه الدبابير التي يصل طولها إلى ٢ إنش" وأطلق عليها باحثون آسيويون اسم "الدبابير القاتلة" محذرين من أنها تقتل البشر إذا تعرض للدغها عدة مرات.


وقال باحثون في ولاية واشنطن بأنهم لا يعرفون كيف وصلت إلى الولايات المتحدة ، في حين أنه كان قد تم رصدها لأول مرة في شهر ديسمبر الماضي وقد عاودة الظهور مرة أخرى قبل أسابيع.