اغلقت سلطات الاحتلال الاسرائيلي،منذ الليلة الفائتة،كافة المعابر مع الضفة الغربية وقطاع غزة حتى اشعار آخر.

حيث تقرر اغلاق المعابر إلى إسرائيل بشكل تام، سواء من الضفة الغربية أو قطاع غزة ولن يُسمح للتجار وللعمال ولأصحاب التصاريح الأخرى بالدخول من المعابر حتى إشعار آخر. 
واستثنت سلطات الاحتلال في قرارها، أصحاب تصاريح العمل في مجالات الصحة والتمريض، وعمال في المنطقة الصناعية المسماة "عطاروت" في مصانع حيوية، وحالات إنسانية وطبية استثنائية، والتي سيتم دراستها عينياً.
وأوضحت أن العمال من القطاعات المصادق عليها سيضطرون للبقاء في إسرائيل لفترة طويلة بدون التنقل إيابًا إلى مناطق الضفة الغربية، أما العمال الذين سيقومون بالعودة الى الضفة الغربية، فلن يُسمح لهم بالدخول مجددًا إلى إسرائيل، في ضوء إغلاق المعابر.