استضاف السيد ليث كبها عضو اللجنة المركزية في "حزب العربية للتغيير"مساء اليوم الاحد،اجتماعاً انتخابياً للقائمة المشتركة في مجمع العرين 6 " مجمع ابو الاسد " في قرية برطعة.

ويأتي هذا الاجتماع تحضيراً لحشد الجمهور من اجل التصويت للقائمة المشتركة في الانتخابات المقبلة المزمع اجراؤها في بداية الشهر المقبل.

حضر اللقاء كل من الدكتور احمد الطيبي،الشيخ رأفت فريج،سامي ابو شحادة،رئيس مجلة " بسمة " المحلي السيد رائد كبها،كما حضر ضيوف من برطعة الشرقية على رأسهم رئيس بلدية برطعة السيد غسان كبها،بالاضافة الى عدد من الاهالي وضيوف من البلدات المجاورة.
رحب السيد ليث كبها بالحضور والضيوف وشكرهم على تلبية الدعوة.

رئيس المجلس رائد كبها تحدث عن امكانية الحصول على اصوات أكثر في هذه الانتخابات لصالح المشتركة،كما اشاد بأعضاء الكنيست العرب ولما لهم من دور في التقدم الذي تشهده البلدات العربية،كما اضاف " انه فخر لنا ان يكون هناك اعضاء عرب في الكنيست،لما لهم من فائدة على الوسط العربي ونأمل ان تكون القائمة المشتركة هذه المرة القوة الحاسمة في تشكيل الحكومة".

اما الشيخ صفوت فريج،نائب الحركة الاسلامية،فتحدث عن المعركة التي يخوضها العرب في هذه الانتخابات واعتبرها حاسمة ومميزة،خاصة في ظل ما يسمى " صفقة القرن" وان الرئيس الامريكي ترامب ينفذ ما يمليه عليه نتنياهو،بحسب تعبيره.

واضاف " مررنا بنكسة وما زالت مستمرة،نحن نستطيع ان نقلب الطاولة ونرسل نتنياهو الى السجن".

كما بين انه لا مساواة بين العرب واليهود في هذه الدولة الا بالانتخابات ويجب استغلال ذلك.

وقال" نحن نخوض معركة بالنيابة عن كل الشعب الفلسطيني وما زلنا نحمل انتماءنا للشعب الفسطيني وما زلنا متجذرين ".
كما حث الاهالي على الذهاب للصناديق وانتخاب القائمة المشتركة.

والقى السيد غسان كبها،رئيس بلدية برطعة كلمة مختصرة،رحب في الحضور واثنى على القائمة المشتركة .

واضاف : " القائمة المشتركة هي امتداد لنضال التنظيمات الفلسطينية في فلسطين ونحن شعب واحد،واعتقد ان الاصوات العربية ستكون للقائمة المشتركة".

اما عضو الكنيست السيد سامي ابو شحادة فقال في كلمته : " يشرفنا ان نكون جزء من الدولة والعلم والسيادة الفلسطينية وهذا المبدأ يجب ان يكون على كل الفلسطينيين وهذا مقبول" في اشارة الى فكرة نقل جزء من المثلث الى السلطة الفلسطينية.

كما اضاف : " هذه الفكرة عنصرية وان نسبة العرب في الانتخابات قد ازدادت وهذا الامر يخيفهم،لدينا اصوات كثيرة يجب ان نستغلها،وهي قرابة الـ مليون صوت".

واكمل: " هذا العدد يشكل حجم انتخابي كبير له تأثير،ونحن العرب اقلية يجب ان نصوت، وما جرى في السابق اننا العرب اقلية صوتنا اقل من الاغلبية،حالياً ليس لدينا قدرة على تنظيم واستقطاب مليون صوت،ونأمل على ان تصل نسبة التصويت الى نسبة ( 65 - 66)% للحصول على مقاعد أكثر،نحن نستطيع تقرير من سيكون رئيس الحكومة في الانتخابات المقبلة".

واضاف ابو شحادة:" اننا سنزيد نسبة التمثيل النسوي في الكنيست،ومضاعفة تمثيل منطقة النقب".

وكانت الكلمة الاخيرة في الاجتماع للسيد احمد الطيبي الذي رحب في الضيوف واثنى على الاهالي في برطعة وتأمل خيراً بهم في الانتخابات المقبلة.

( نرفق التقرير بكلمته كاملة)