لقي الشاب رشيد فزاع قلاولة البالغ من العمر 24 عاماً من بلدة الجديدة - جنين مصرعه صباح اليوم السبت،في ورشة عمل بقرية برطعة الشرقية جنوب غرب مدينة جنين.


وافيد ان الشاب اصيب خلال عمله في محل "خردة" بالقرية وفجأة انفجر جسم مشبوه ( تواجد بين الخردة،وليس اسطوانة اكسجين كما كان يعتقد في البداية ) خلال عمله ما أدى الى اصابته بجراح وصفت بالبالغة واعلن عن وفاته لاحقاً متأثراً بإصابته.

لاحقاً من مساء اليوم السبت،قامت قوه من مباحث العامه جنين برفقة وحده الهندسه والمتفجرات في شرطة جنين بالكشف عن مكان وفاة المواطن/ رشيد فزاع محمود قلالوه/24عاما من سكان الجديده -جنين الذي توفي اثناء عمله في محل الخرده في بلدة برطعه ، ومن خلال الكشف من قبل هندسة المتفجرات تبين بان جسم مشبوه انفجر في المواطن المذكور مما ادى الى وفاته.