... ما زلت ابحث ...

ما زلت ابحث في الوجوه
عن بعض الحياء ولا حياء
عن رجل يجدد عزّنا
ويبدد الغيم الملبّد في السماء
:
مازلت أبحث عن عمر
بين الرجال فإذا الغثاء
قلت عليا ربما بين الوجوه
فإذا بهم عقروهُ خُلُقُ في الظباء
:
أين الرجال تكلموا
هل داسوا المروءة والنقاء
هل باعوا اخلاق الرجال
وتَلَبّسوا خُلُقَ الغُثاء
:
هل قول الحقيقة مؤلم
أن الخنوع بطولة زمن الرخاء
وانّ العمالة فيها الكرامةَ
وأنّ النذالةَ أصبحت عٍزّ الرداء
:
ما زلت أبحث في الرجال
هل مات فينا خالدُ وانخلع الرداء
أم أنني لا زلت أحيا ظلّنا
بين الأنام ولا عزاء
:
بالأمس كُنّا كالجبال الراّسيات
واليوم ديوثٌ يسوق الركْبَ بلاحذاء
وجهي تلطّخَ من سواد صنيعهم
بعد البياض والسعادة والهناء
:
عُذراً فالمفردات تخونني
فهؤلاء الصِّنف قِدْرَ السفهاء
مهما وصَفْتُ صنيعَهُم
يبقون أعظم في سفالتهم وعاء.

ابوسليمان