لقي 84 شخصاً شرقي الهند مصرعهم،فيما اصيب 200 شخص على الاقل جراء تناولهم خموراً سامة.

وبحسب الشرطة ان معظم الضحايا هم من عمال مزارع الشاي في مقاطعتي غولغات وجورهات بولاية آسام. 

وفي تحقيقات اولية تبين ان الخمور ملوثة، يضاف إليها كحول الميثانول، وهي مادة كيميائية تهاجم الجهاز العصبي المركزي، وبدأوا في فقدان الوعي، كما يضاف إليها المبيدات الحشرية التي يشكل كحول الميثانول أحد مركباتها.