شيع الاهالي اليوم السبت،جثمان الفتاة سوار قبلاوي ( 20 عاماً ) من مدينة ام الفحم،التي قتلت في جريمة بشعة بمدينة ازميت التركية يوم الاربعاء من الاسبوع الفائت.

وانطلقت الجنازة ، بمشاركة الأهالي من ام الفحم والمنطقة، من منزل عائلتها في حي عين جرار في المدينة، متجها إلى مسجد قطامين الشومر، للصلاة عليها قبل أن توارى التراب في مقبرة الشرايع.

وكان جثمانها قد وصل البلاد في الساعات الأولى من اليوم، السبت، إلى مدينة أم الفحم، وتقرر تشييع جثمانها بعد صلاة الظهر.