شيعت جماهير غفيرة في يعبد عصر اليوم الاربعاء،جنازة الشاب محمود يوسف توفيق عبادي ( 20 عاماً )،والذي توفي مساء أمس نتيجة لحادث مؤسف في برطعة.

وانطلقت الجنازة من منزل ذوي المرحوم،الى مسجد يعبد الكبير لاداء صلاة الجنازة عليه ومن ثم الى مقبرة البلدة ليوارى الثرى بمشاركة جماهير غفيرة من البلدة والقرى المجاورة.


يشار الى ان المرحوم تعرض لحادث دهس مؤسف على مدخل قرية برطعة،خلال عودته من مكان عمله مساء امس الثلاثاء.