وافقت الشرطة الاسرائيلية يوم أمس الاثنين،لعناصر اليمين المتطرف من حركة "عوتسما يهوديت" بتنظيم مسيرة استفزازية يوم الخميس في مدينة ام الفحم بحسب ما قالت صحيفة "يسرائيل هيوم".


حيث سيقود المسيرة كل من  ميخائيل بن آري وباروخ مارزل وإيتمار بن غفير وانهم سوف يرفعون شعارات تحريضية تطالب بإغلاق احد المساجد و"إنفاذ سلطة القانون في المدينة العربية".

وأبلغت الشرطة عناصر الحركة المتطرفة أنهم سيسمحون لهم بالتظاهر داخل أم الفحم، حيث يطالبون بإغلاق مسجد يزعمون أنه أرض خصبة للتحريض (في إشارة إلى مسجد الفاروق).
يذكر أن قرار الشرطة جاء قبل يوم واحد من جلسة المحكمة العليا، التي تراجعت عن قرارها السابق بمنع تنظيم المظاهرة ووافقت على الاحتجاج الاستفزازي لعناصر اليمين.