ليست المرة الاولى،حيث شهدت جزيرة  "سولايسي" الاندونيسية حادثة مماثلة قبل قرابة نحو عام،عثر الاهالي في الجزيرة نفسها على امرأة كانت قد فقدت آثارها، داخل بطن أفعى كبيرة كانت قد ابتلعتها.

وتبلغ المرأة من العمر 54 عاماً ، وبحسب موقع "ديتيك دوت كوم" فإن السلطات والسكان في المقاطعة الجنوبية الشرقية عثروا اليوم الجمعة (15 مايو) على الأفعى أثناء البحث عن المرأة التي فٌقدت قبل يوم من العثور عليها في بطن الافعى. 

وقاد العثور على متعلقات الضحية إلى الاعتقاد بأن تلك الأفعى قد ابتلعتها، فجلبها الأهالي إلى القرية وشقوا بطنها ليجدوا جثة المرأة المفقودة مكتملة داخلها.
وهذه ليست المرأة الأولى التي تشهد فيها هذه الجزيرة واقعة كهذه، ففي مارس من العام الماضي التهمت أفعى أخرى رجلا داخل مزرعة نخيل بقرية أخرى غرب الجزيرة.