لقي الشاب ثائر ناصر خليل والبالغ من العمر 28 من البعنة مصرعه متأثراً بإصابته الحرجة جراء حادث سير وقع في أوكرانيا.


وكان الفقيد في طريقه الى خاركوف للاحتفال بتخرجه طبيباً الاسبوع المقبل،فوقع الحادث خلال ذهابه ونقل على اثرها الى المستشفى وتوفي هناك متأثراً بإصابته.

يشار الى ان الفقيد كان في طريق العودة من حفل تخرج خطيبته.