أقدم  مجهولون صباح اليوم الاحد، على احراق سيارة مديرة مدرسة المشتركة في بلدة بسمة طبعون وذلك خلال فترة الدوام .

وأسفرت الحادثة عن إلحاق بعض الأضرار الطفيفة بالسيارة، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات بشرية.

وفتحت الشرطة ملفا للتحقيق في ملابسات الحادثة دون الإبلاغ عن اعتقال أي مشتبه به.

وقد استنكر المجلس المحلي في بسمة طبعون محاولة حرق سيارة مديرة المدرسة ، وقال المجلس في بيان له: "عمل إجرامي جبان بعيد كل البعد عن أخلاقنا وعاداتنا وتقاليدنا، خصوصا عندما يتعلق الأمر بأعضاء الهيئة التعليمية في مدارسنا".

وأضاف "على الفور تواصلنا مع الشرطة واتفقنا على تكثيف التحقيقات من أجل العثور على الفاعل".