القت  الشرطة الاسرائيلية ووحدات خاصة القبض على مشتبهين (  عصابة ) بعد  مداهمة منازلهم فجر اليوم الاحد قاموا بابتزاز مواطنين واصحاب مصالح  ومحلات ومطاعم  . 

بحسب الشبهات قام افراد العصابة بالوصول الى المطاعم وفي مرحلة معينة يتطور بين افراد العصابة جدال يؤدي الى حدوث اعمال شغب "عمدا" ومن خلاله يقوم المشتبهون بالقاء اغراض ويلحقون الاضرار بالمحلات والمطاعم. صاحب المحل والذي الحقت لديه الاضرار كان يتوجه لاحد افراد العصابة لدفع مبلغ من المال مقابل عدم الحاق الاضرار بمحله في المرة القادمة. يذكر أن اصحاب المحلات الذين لم يفهموا ما يدور من حولهم من "خاوة" ولم يدفعوا للمشتبهين قد عرضوا حياتهم للخطر عن طريق اطلاق النار على محلاتهم او منازلهم. وفي حالات معينة تم القاء قنابل لتخويف اصحاب المحلات بهدف دفع الخاوة . 

بعد تحقيق سري لأكثر من 10 أشهر تم اعتقال فجر اليوم 15 مشتبها على الاقل وخلال التفتيش تم العثور على سيارتين ثمينتين، سموم بانواع وكميات مختلفة، مبالغ تقدر بـ100 ألف شاقل، ممتلكات بقيمة مليون شاقل، هذا ومن المتوقع تنفيذ اعتقالات اخرى. هذا وسيمثل اليوم المشتبهيون اما محكمة  الصلح في الناصرة للنظر بطلب تمديد اعتقالهم، وفقا  لتصريحات الشرطة .